منتدى شروق الأدبي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
يسعد منتدى شروق الأدبي بلقاء أصدقائه وزواره،
ويتمنى أن يكون عند حسن ظن الجميع به
والله من وراء القصد

منتدى شروق الأدبي

يعطي الله المبدعين وسائل للتعبير حرم منها الآخرون لكنهم سيسألون ويجيب عنهم الآخرون فاحرص على إبداعك ليحرص الآخرون على الإجابة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
http://www.kutub.ktaby.com/  مكتبة كتب مجانية
يسر منتدي شروق الأدبي دعوتكم لحضور الأمسية الأدبية التي يقيمها في الخامسة مساء في الإثنين الأول من كل شهر ميلادي،كل عام أنتم بخير
أسرة منتدى شروق الأدبي ترحب بكل السادة الأعضاء وتدعو الجميع إلى المناقشة الهادفة البناءة بكل موضوعية وحيادية
أسرة منتدي شروق الأدبي ترحب بالدكتورة ريم (المها العربية) وتتمنى لها إقامة سعيدة في المنتدى
أصدقاء المنتدي الجدد عند التسجيل في المنتدي يجب تفعيل العضوية كالآتي:أن تفتح إميلك الذي استخدمته في التسجيل بالمنتدى،ثم تدخل علي الرسائل ستجد رسالة مرسلة من المنتدي بها رابط التفعيل الذي يعود بك للمنتدى مرة أخري،وهذا هدفه التأكد من أنك صاحب الميل الذي استخدمته في تسجيل العضوية،ومنتدي شروق الأدبي يرحب بكل الأصدقاء الجدد متمنيا لهم دوام الصحة والإبداع
مجلس إدارة المنتدي
السيد جلال:مديرًا
ناصر صلاح
:
مشرفاً عاماً
محمد حافظ:عضوا
رمضان أحمد:عضوا
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» آخر ديسمبر_قصيدة_فيديو
السبت ديسمبر 31, 2016 5:37 am من طرف ozorees_moslim

» دلائل الخيرات
السبت ديسمبر 31, 2016 4:52 am من طرف ozorees_moslim

» إلى الفاتنة
الإثنين أغسطس 01, 2016 1:32 pm من طرف ماندولين

» على مبروك ومرثية للتنوير
الأحد أبريل 10, 2016 9:36 am من طرف مصطفى حسين

» اعتذار.....
السبت أكتوبر 31, 2015 10:34 am من طرف سلمى كرامة

» علاج الاكتئاب
السبت أكتوبر 31, 2015 10:22 am من طرف سلمى كرامة

» اصدار : شرطة الاحلام ( مجموعة قصصية)
الإثنين أكتوبر 26, 2015 7:39 am من طرف رائد قاسم

» شرطة الأحلام ( قصة قصيرة)
الأحد أكتوبر 04, 2015 11:46 am من طرف رائد قاسم

» الحقيبة السوداء (قصة قصيرة)
الجمعة سبتمبر 18, 2015 3:44 am من طرف رائد قاسم

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ozorees_moslim
 
أحمد عبد الشافي
 
soadat
 
قطرات الندى
 
ماندولين
 
حرفوش المجذوب
 
رمضان كامل
 
محمد الميانى
 
سوسن إسماعيل
 
أحمد حسن عمر
 
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
دعوة عامة
J
يسر منتدى شروق
دعوتكم
في الإثنين الأول
من كل شهر ميلادي
لحضور الأمسية الأدبية
في السادسة مساء
كل عام وأنتم بخير
قصيدة الأسبوع
 
1- أبيتُ الرِّقَ
 
منى الغريب
 
دثّروني واتركوني
تدفنُ الأحْزان قبري
لا تلوْموا اليوم قلْبي
أنَّهُ قد ضاق صدْري 
لا تلوموا كبريائي
كبريائي كلُّ عمْري
اتركوني .. لا تُطِيْلُوا
في حديثٍ صار يجْري 
كم شدوْنا وانْتظرْنا
فاقْبلي ياقُدْسُ عُذْرِي
اتركوني.. لا تُبَالوْا
قد أبيْت الرِّق نحْرِي
في غيَابِ الحقِّ زالت
كلَّ أحْلامي وصبْري
هلْ تهبُّوا الآن صحْوّا
بين أبْنَائِي لِتَسْرِي
صيْحَة الأحْرَارِ تَعْدُو
بينَ آلامِي وقَهْرِي
طهِّروا الْأقْصَى بِمَاءٍ
زمْزِمُوْه أَلْفَ عِطْرِ
ولْتُقِيْمُوا الْعَدْلَ حَتَّى
يسْتَوِي مِيْزَانُ أَمْرِي
سطِّرُوا التَّاريِخَ مِنِّي
ولْتُقِيْمُوا الْآن ظَهْرِي
 
******
 
2- بوح .....1
 
 ناصر صلاح
 
من فرط شوقي إليك
 
لم أنم ليلي
 
من شوق ليلي إليك
 
لم يزل حولي
 
أراك في بدره
 
يسمعك في قولي
قصة الأسبوع
 
 1- قتيل
رمضان أحمد
 
طرق الشرطيون الباب . ينعون لهم مقتل أبيهم . مقيدين في صفحات التحقيق كرابيج الأسئلة خطوط طول ودوائر عرض على محيط أجسادهم الغزل الدموي المتساقط من أفواه الذبائح لم يرشد إلى فاعل . في غرف القسوة ضياءها وتهديد هتك العرض فرشها . تطوع الولد الأكبر أن يحمل وزر القاتل .
 
2 - لن أعود
بقلم / أحمد حسن عمر
أستطاعت ظروف عملي ان تبعدني عن زوجتى و أولادى الذين احبهم 
وأرتبط بهم لأقصي درجــة،خصوصا الأمورة الشقية "حبيبة" والتي لا 
أستطيع أن أبتعد عنها،كنت أحاول في إجازتى الشهرية أن أعوضهم عن
فترة غيابي بشراء الفاكهة والحلوي ثم أرتمي في أحضانهم كالطفل الصغير الذي يرتمي في حضن أمه بعد غياب ..في الإجازة الحالية كدت أن أقـبـل باب شقتي قبل الدخول من شدة شوقي لأسرتى،وصلت الساعة الثانية ظهرا قبلت الأولاد،
وأحضرت لهم كل ما طلبوه في آخر مكالمة تليفونية،وأعددت لهم وجبة
الغداء وجلست في انتظار زوجتى التي تحضر من عملها في تمام الخامسة.قمت بوضع كمية كبيرة من العطر علي وجهي وصدري وملابسي ،أخترت أفضل (ترنج) عندي لأقابلها به بعد هذا الغياب،زوجتي تتصل بي وتسألنيعن "ميستي" وهل أعددت لها الطعام ؟ فأخبرتها نعم .. وميستي هذه قطة بيضاء جميلة من طراز  (شيراز)ومن عائلة كبيرة ولها حسب ونسب كما تقول زوجتى !! وتشترى لها طعام خاص من أكبر سوبر ماركت بالمهندسين،ويجب أن تقوم زوجتى مرتين أسبوعيا بعمل فسحة للأميــرة ميستى في أرقي شوارع ميدان لبنان
وصلت زوجتي البيت،فتحت لها،وقفت لكى ترتمي في حضني الذي أعددته لها، هرولت " ميستى "وقفزت فوق ذراع زوجتي التي قبلتها وقالت لها:وحشتنى، وحشتيييييني يا مستي !!وميستى تهز زيلها بفخر وسعادة وتنظر لي نظرة غريبة لا أفهمها !!وأنا واقف بالترنج الجديد بجوار الباب أنتظر دورى !
سألتني زوجتي:أنت ايــة لابس  ونازل ؟!فأخبرتها نعم ...ولن أعــــــود !! 
من أخبار الأدباء
أسرة منتدي شروق الأدبي
تهنيء الشاعر
السيد جلال
بصدور ديوانه الجديد
"لحظات ما قبل دخول الجنة"
له من أعضاء
منتدى شروق الأدبي
كل التقدير
وأجمل التهاني
&&&&
كما حقق الشاعر
السيد جلال
المركز الثاني بمسابقة
كتاب الجمهورية
في شعر الفصحى لعام 2012
********
كما تهنيء أسرة المنتدى
أعضاء مجلس الإدارة الجدد
* الشاعرة:منى الغريب
* الشاعر:أحمدعبدالشافي
 * الشاعر:أحمد حسن عمر
&&&&&&&&
أمنياتنا بالتوفيق للجميع
معلومة
 
لعلاج مرض السكر
 
تغلي كمية من ورق الزيتون في لتر ونصف ماء حتى يغلي ويقلب الماء عند الغليان (3) دقائق ثم تتركه لتخليصه من الغبار وترشحه وتأخذ القطارة (الماء فقط ) وتعبئة في زجاجة ليست بلاستيك وتضعه في الثلاجة وتشرب منه فنجان قهوة عربي كبير أو كأس (3) مرات يومياً قبل الأكل مع إيقاف جميع أنواع أدوية وعلاجات السكر وتقوم بمراقبة السكر بالتحليل خلال اليوم الأول والثاني والثالث وبعدها تقرر هل تستمر أو لا ؟
ملاحظة :اختر الأوراق الجيدة ويجب أن تأخذ واحده منها وتمضغها إذا هي لاذعة ومره فهي
مسابقات
الأخوة الأصدقاء أعضاء
منتدى شروق الأدبي
ترقبوا المسابقة الأدبية
التي تعدها أسرة المنتدى
وسوف تعلن عنها
في موعد لاحق قريب 
إن شاء الله

شاطر | 
 

 شرطة الأحلام ( قصة قصيرة)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رائد قاسم



عدد المساهمات : 24
نقاط : 66
تاريخ التسجيل : 02/10/2012

مُساهمةموضوع: شرطة الأحلام ( قصة قصيرة)   الأحد أكتوبر 04, 2015 11:46 am

شرطة الأحلام
- سيدي لقد قبضنا منذ الصباح على أكثر من ألف شخص معظمهم اعترفوا بالتهم المنسوبة لهم.
- ( بوجه عبوس ) جيد ، ادخلوا بعضهم.
- أمرك سيدي.
... يدخلون عليه مجموعة من المتهمين ... يتجول بينهم بلئم... يمسك بأحدهم..
- أنت بماذا حلمت؟
... ينزل رأسه إلى الأرض
- تكلم.
... يمتنع عن الإجابة...
- (يمسك به بقوة) تكلم بماذا حلمت يا خائن؟
- ( بتلعثم) حلمت بأن البلد تعرضت لحرب.
- أكمل حلمك المشئوم! 
- ثم سقطت حكومة السيد الرئيس!!
- ويلك كيف تحلم حلم كهذا يا هذا؟
- سيدي انه حلم.
- اسكت، انه ليس حلم بل ما تخطط له يا خائن!!
... يلتفت لشخص آخر
- وأنت بماذا حلمت؟
- حلمت بان طوقان اغرق العاصمة!!
- فقط؟!.
- و....
- وماذا تكلم، قبل أن أصفعك صفعة تحول أحلامك إلى كوابيس مرعبة إلى الأبد.
- وغمر الماء القصر الجمهوري ومات الرئيس!!
- ويلك ثم ويلك ... هذا ما تتمناه للسيد الرئيس دون شك، هذا ليس حلما بل أمنية تسعى لتحقيقها يا مجرم ولكنها لم ولن تتحقق...
- خذوهم من أمامي.
..... يرن الهاتف فيرفعه احد الضباط...
- سيدي انه السيد الرئيس.
يمسك بالهاتف على عجل... يأمره الرئيس بالحضور إليه فيغادر مقر الوزارة على الفور...
- ما الأخبار؟
- كل شي على ما يرام ، لقد اعتقلنا حوالي ألف شخص وجاري التحقيق معهم ومن يثبت عليه انه حلم حلما معارضا لسياسات الدولة أو ما شابه فسوف نرسله للمحكمة العسكرية على الفور.
- رائع، أريد تكثيف مراقبة الأحلام ، لان الأحلام بداية كل أمنية ، والأمنية بداية كل خطة، وكل خطة بداية كل عمل ... حتى يصبح الحلم حقيقة ماثلة للعيان ... أفهمت؟!
- مفهوم سيدي سنراقب أحلام الشعب مراقبة دقيقة!!
- وزير داخليتي!!
- فداك سيدي!!
- ألا توجد طريقة لمراقبة أحلام المشتبه بهم قبل أن يروها في منامهم؟
- ( بارتباك) سنحاول إيجادها يا سيدي!!
- حاول وان نجحت فلك مني مكافأة عظيمة!!
.... في ظهر اليوم التالي كان جالسا على كرسي وزارته مسترخيا.. يقطع استرخائه كبير معاونيه...
- سيدي اليوم بلغ عدد المعتقلين 300 شخص فقط.
- ( ينظر له باشمئزاز) جيد.
- ولكن ......
- لكن ماذا؟
... يقترب منه ويهمس في أذنه اليسرى...
-  ويلك!! هل قبضتم عليه؟
- بالطبع سيدي.  
- احضره لي فورا.
... دقائق ويقف ماثلا بين يديه..
- كيف تحلم بهذا الحلم ؟ ألا تعلم أن هذا ممنوع؟!!
- أنا آسف يا سيدي لن أكرره مرة أخرى، أنا اخدم بالوزارة منذ عشرين عاما.
- لا يشفع لك غير هذا،  ولكن لا بد من التحقيق في الأمر.
- سيدي انه مجرد حلم.
- اسكت! ألا تعلم أن السيد الرئيس اصدر قانونا ينص على أن كل حلم معارض للدولة يعتبر جزء من الحقيقة حتى يثبت العكس؟!
.... يقترب منه ويهمس في أذنه
- كيف تجرأ بأن تحلم أن عصابة مسلحة هاجمت مقر الوزارة وقتلت كبار الموظفين ؟!!
- ( ينظر له باستعطاف) مجرد حلم!!
 - وربما أنت متفق مع عصابة ما لترتكب هذه الجريمة ، علينا أن نمحص حلمك حتى نعرف الحقيقة كاملة.
... يأمر بالإفراج عنه مقابل أن يقيم إجباريا في منزله حتى انتهاء التحقيقات معه.
... يعود لاسترخائه...
- سيدي هناك شخص لم نستطع القبض عليه.
- ولم؟
- كلما نداهم مقر إقامته لا نجده.
- حسنا حاولوا  بقدر ما تستطيعون الإمساك به وضعوني في الصورة أول بأول.
.... في صباح اليوم التالي وقبل أن يشرب فنجان قهوته يدخل عليه كبير مساعديه على جري العادة...
- سيدي الأمر جلل.
- ماذا حدث؟
- الشخص الذي حدثتك عنه بالأمس اسمه عادل وقد حلم حلما رهيب!!
- ما هو؟
.... يقترب منه ويهمس له في أذنه..
-  يا للهول!! أيجرأ بان يحلم بمثل هذا الحلم! لا بد أن تقبضوا عليه فورا.. الويل له كيف يتجاسر على أن يحلم بان الجيش نفذ انقلابا ضد السيد الرئيس وقتله مع عائلته؟!!
... تتصدر أنباء الاعتقالات التي تنفذها شرطة الأحلام أحاديث المجالس والمقاهي ....التلفزيون الحكومي يبث برامج لمساعدة الناس على مشاهدة أحلام لا تتعارض مع سياسات الحكومة!! ويستعرض قانون عقوبات الأحلام المناوئة للدولة!!
... تنخفض أعداد المعتقلين بشدة خلال فترة وجيزة إلا إن عادل لا يزال يحلم...
- سيدي المدعو عادل حلم حلما جديد!!
- أو لم تقبضوا عليه؟  
- كلا يا سيدي، كل يوم يفر من المكان الذي رصدنا حلمه منه قبل وصولنا إليه.
- وبماذا حلم هذه المرة؟
.. يقترب منه ويهمس في أذنه...
- اللعنة عليه، أيحلم بمثل هذا الحلم انه ليس حلم بل كابوس رهيب!!!
يتلقى اتصالا ..
- سيدي انه مواطن يريد أن يتحدث معك في أمر غاية في الأهمية.
- مواطن!! كيف سمحتم لأنفسكم بأن توصلوني بشخص من العامة؟ ... سأعاقبكم إن لم تكن مكالمة مهمة!!.
- أنا عادل، لقد حلمت بأن الرئيس قتله الثوار وعلقوا جثثه على عمود الكهرباء بوسط العاصمة!!
- الويل لك!! كيف تجرا بأن تحلم بمثل هذا الكابوس ؟! سأصطادك يا خائن وأوصي المحكمة بأن يكون عقابك الإعدام على عمود كهرباء منزلك!!
- لن تستطيع الإمساك بي!! سأحلم واحلم ولن تتمكنوا مني أبدا!!
- الويل لك يا عادل!!
... تحدد أجهزة الأمن مكان الاتصال ولكن عادل كان قد فر وتوارى عن الأنظار  ..
 ..تشن حملة اعتقالات واسعة في الأماكن التي كان متواجدا فيها، وتبدأ شرطة الأحلام بحملة مراقبة دقيقة لأحلام الشعب فتجد أن عدد منها يهدد امن الدولة فتلقي القبض على أصحابها وترمي بهم في غياهب السجون!!
... تشكل الوزارة خلية مهمة عاجلة يرأسها الوزير للقبض على عادل....
...  يدخل كبير المعاونين على الوزير...
- سيدي عادل حلم حلما رهيبا الليلة الماضية.
- قصه علي!!
... يتلقى اتصالا من الخارج..
- الو أنا عادل.
- أنت مرة أخرى.
 - لقد حلمت الليلة الفائتة بان زلزال ضرب العاصمة وتهدم القصر الجمهوري ومات الرئيس!!!
- اللعن عليك !!  كيف تجرا؟!! سأقبض عليك وحينها سأجعلك تحلم بأنك تعدم كل ساعة ، وبطرق لم يسمع بها أحدا أبدا!!
ينهي المكالمة وهو في غضب شديد...
.. يدخل عليه احد ضباط شرطة الأحلام ...
- سيدي أصبح من السهل القبض على هذا المجرم.
- ( بفرح) كيف؟
- لقد حللنا أحلامه بدقة، ونستطيع متابعة آلاف الأحلام المجهولة في بداية تشكلها، وسنتمكن حتما من القبض عليه وهو لا يزال في بداية حلمه.
- إن تمكنتم منه سيكون لكم عندي مكافآت لم تحلموا بها أبدا.
فجأة يتلقى اتصالا من الرئيس...
-       الم تقبضوا على عادل هذا .
-       قريبا جدا يا سيدي لا تقلق.
- اقبضوا عليه إن أحلامه تشكل تهديدا خطيرا لأمن البلاد.
- اطمئن يا سيدي ، لن يهدا لي بال حتى امسك به وأقدمه للعدالة.
.. يقضي الوزير أيام صعبة..  كل يوم يترقب القبض على عادل والخلاص من أحلامه المزعجة  للدولة..
- سيدي البشرى !!!!
- ماذا حدث ؟
- لقد قبضوا على عادل.
- ادخلوه فورا.
يدخلونه مكتب الوزير وهو يهدد ويتوعد...
-       سأحلم .. سأظل احلم ، لن تمنعوني من أن احلم بما أشاء ، لن تسيطروا على عقلي، لن اخضع لكم لأفكر كما تشاءون واحلم وفق ما تشتهون وأعيش كما تريدون.
.. ينظر له الوزير بابتسامة ماكرة ..
- الم اقل لك سنقبض عليك؟
- حتى لو تمكنتم مني لن تمنعوني من أن احلم وأنا في سجني بل وحتى لو كنت في زنزانة إعدامي .. لن أتحول إلى مواطن هجين.. أنا حر وسأظل حرا في يقضتي ونومي وفي حياتي وموتي.
- سيدي يبدوا انه مجنون.
- لعله كذلك، خذوه من هنا وحولوه إلى مستشفى الأمراض العقلية وادخلوه قسم المرضى الخطرين.  
... يسترخي أخيرا، كل شي الان على ما يرام ، كل شي يسير وفقا للقانون!!
في اليوم التالي كان جالسا في القصر الجمهوري بانتظار لقاء السيد الرئيس ...
- أهلا بوزير داخليتنا.
- أهلا بك سيدي.
- قبضت على عادل أخيرا.
- بفضل توجيهاتك سيدي.
- لك عندي مكافأة كبيرة.
- رضاك مكافأتي سيدي.
- لا اشك في ذلك ولكن عما قريب سأصدر قرار بتعيينك نائبا لرئيس الوزراء.
- اخدم وطني أينما أكون يا سيدي.
... فجأة يدخل على الرئيس ضابط استخبارات سرعان ما يهمس في إذنه .. تتغير ملامح الرئيس وينظر للوزير نظرة شك وريبة .. سرعان ما يأمره بالانتظار ريثما يعود إليه...
يبقى الوزير عدة ساعات في مكتب الرئيس وهو في غاية القلق حتى يدخل عليه الرئيس بوجه عبوس غاضب برفقة ضابطين مدججين بالسلاح...
-  سيدي هل حدث أمر مكروه؟
... ينظر له بحقد وغضب شديدين.. يقف ويأمره بالجلوس...
- بماذا حلمت ليلة البارحة؟
.... ينزل عليه السؤال كالصاعقة...
- ( والعرق يتصبب من جبينه) حلمت بكل خير يا سيادة الرئيس.
- بماذا حلمت اجبني؟.
- لم احلم بأي حلم محظور.
- لم تحلم بأي حلم محظور ! هل تراني مغفلا؟ الم تحلم باني أصبحت مريضا وانك قمت بتنفيذ انقلاب ابيض وأصبحت الرئيس ؟!!!!!
يصعق من كلامه!!!!
- سيدي!!
- سيدي!! وهل بعد حلمك المشئوم هذا تستطيع مناداتي بسيدي؟!!
- انه مجرد حلم عابر و....
- وماذا؟ .... أنت تعلم أن لا شيء اسمه حلم! كل حلم هو حقيقة أو جزء من الحقيقة.....لا شي يأتي من العدم.
- أنا مخلص لك ... صدقني.
 - كلا ، كل حلم هو رغبة، وكل رغبة هي جزء من ذاتك.. كل حلم هو جزء من واقع حدث أو سيحدث عما قريب.
يأمر الضابطين باعتقال وزير الداخلية وإيداعه السجن الحربي...
... تستمر شرطة الأحلام في القبض على كل من يحلم حلما يغضب السلطات إلا أن بعض الناس تفلت أحلامهم من قبضتها على أمل أن تتحقق في يوم ما.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
شرطة الأحلام ( قصة قصيرة)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شروق الأدبي :: الفئة الأولى :: منتدى القصة القصيرة-
انتقل الى: